الثلاثاء، ديسمبر ٢٠، ٢٠٠٥

تعرض المواطن محمد حبشي سمكري سيارات ويبلغ من العمر 27 عاما للتعذيب ببندر المنيا على مدار خمس ساعات لإجباره على الاعتراف بسرقة سلسلة ذهبية من إحدى السيدات حيث قام ضابط المباحث ومعه أربعة من مخبري القسم بإجبار المواطن على خلع ملابسه ثم قاموا بتكتيف يديه من الخلف وضربه ضربا مبرحا أدى إلى إصابته بجروح في الفم والأذن كما قام أفراد شرطة القسم بركله بالقدم وضربه على ظهره باستعمال عصا غليظة مما أحدث تورومات بالظهر.و قام الضابط الذي اعتدى عليه بتهديد الضحية بتلفيق قضية مخدرات في حال عدم اعترافه بهذه الواقعة وقد حفظت القضية برقم 6705 لسنة 2005 التي تم فيها الاعتداء على المجني عليه
عن جريدة المصريون الاليكترونية